إلتهابات المهبل الفطرية أعراضها وعلاجها

تحدث الإصابة بنوع من الفطريات وهو موجود بصورة طبيعية في المهبل، والجلد حول الشرج. ويصبح هذا الطفيل ضار عند زيادة مستوى السكر بالجسم مثل في أثناء فترة الحمل ومع استخدام أقراص منع الحمل، وفي المصابين بالسكري. وأيضا قد يصبح ضار في حالة تناول المضادات الحيوية التي تقضي على الكائنات الحية المهبلية الطبيعية.

وتقل أعراض الإصابة بالكانديدا أثناء فترة الطمث لكن العدوى ذاتها لا تنتهي وتعود مرة أخرى.
الأعراض:
حكة مهبلية:
يعتبر الشكوى الرئيسية في حالات الالتهابات الفطرية بالكانديدا هي الحكة الشديدة التي تتسبب في تورم واحمرار شديد في الفرج.
الإفرازات المهبلية:
تكون إفرازات سميكة، جبنية، بيضاء اللون.
وأحيانا تكون تلك الإفرازات ملتصقة بجدار المهبل وعند إزالتها تظهر تحتها منطقة المهبل شديدة الاحمرار.
ألم أثناء العلاقة الزوجية:
ويكون بسبب نتيجة الالتهاب الشديد للمهبل.
الكشف الطبي:
تظهر الإفرازات المهبلية البيضاء اللون موجودة في الجدار الداخلي للمهبل مع وجود أجزاء حمراء اللون من المهبل.
ويتم التشخيص عن طريق فحص الإفرازات المهبلية تحت الميكروسكوب حيث يتم التفرقة بينها وبين المشعرات المهبلية.
العلاج:
مضادات الفطريات Antifungal:
يتم استخدام دهانات موضعية تحتوي على مضاد للفطريات لعدة أيام.
ويوجد نوعان من مضادات الفطريات هما الميكونازول Miconazole و الكلوترايمازول clotrimazole في صورة كريم مهبلي أو أقراص مهبلية. ويتم استخدام الأقراص المهبلية بوضعها بعمق في المهبل يوميا مساءا قبل النوم لمدة 3 أيام متتالية على الأقل، وإذا كانت الالتهابات شديدة يتم استخدامها لمدة 6 أيام.
أما الكريم المهبلي فيستخدم مرتان يوميا لمدة أسبوع.
مضادات الالتهابات Anti-inflammatory:
يمكن استخدام أقراص بالفم مضادة للالتهابات للتقليل من الالتهابات والألم.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *