إهمال علاج الأسنان قد يعرضك لنوبات قلبية

حذرت مجلة “فيتال” من أن التهاب دواعم السن قد ينتج عنه مشكلات صحية خطيرة قد تصل إلى الإصابة بنوبة قلبية، إذا لم يتم علاجه بشكل فوري.

وأوضحت المجلة الألمانية أن العديد من الدراسات قد أشارت إلى وجود تأثير متبادل بين التهاب دواعم السن مع أمراض أخرى، وينشأ عن هذه الالتهابات في الفم جروح غير مرئية من الخارج، وبذلك تتسلل البكتريا إلى مجرى الدم، مسببة التهابات في أماكن أخرى من الجسم.

وتظهر الإصابة بالتهاب دواعم السن بسبب البكتريا الموجودة في تجويف الفم، وترجع الإصابة في الغالب إلى سوء العناية بالفم أو ضعف الجهاز المناعي، حيث تتسبب البكتريا في تهيج اللثة، وتتكاثر ثم تهاجم العظام انطلاقاً من جذور الأسنان، وفي أسوأ الحالات تتسبب في فقدان الأسنان وضمور عظام الأسنان.

وتتمثل أعراض التهاب دواعم السن، والذي يتم اكتشافه غالباً في وقت متأخر، في نزيف اللثة والتورم والاحمرار، ولذلك نصح الأطباء الألمان بالعناية بالفم، وخاصة تنظيف ما بين الأسنان، بالإضافة إلى ضرورة فحص اللثة بانتظام لدى طبيب الأسنان.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *