نائب برلمانى يوضح حقيقة إغلاق مواقع التواصل الاجتماعى

نفى النائب البرلمانى أحمد بدوى ــ وكيل أول لجنة الاتصالات ــ نية الحكومة المصرية إغلاق موقع “فيسبوك” أو مراقبة حسابات المواطنين المصريين على هذا الموقع، مؤكداً أن ما سيحدث هو إغلاق الصفحات التى تحرض على العنف والقتل والإرهاب خاصة التى تتم إدارتها من داخل جمهورية مصر العربية.

قال بدوى خلال لقاءه ببرنامج “صح النوم” مع الإعلامى محمد الغيطى عبر قناة “LTC”:”هناك فرق كبير بين وضع ضوابط وآلية لعمل مواقع وتطبيقات التواصل الاجتماعى وبين مراقبة حسابات الأشخاص”، مضيفاً:”ما ستقوم به الحكومة هو حماية بيانات المصريين وحماية حياتهم بعيداً عن أى مراقبة أو إغلاق لتلك المواقع والتطبيقات”.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *