d
في ذكري رحيله الأربعين .. صور نادرة لعبدالحليم حافظ

لهن - اليوم تحل علينا الذكرى الـ 40 لرحيل العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ، الذى قدم خلال مسيرته الفنية مجموعة من الروائع بصوته العذب الحنون .

ولد العندليب الأسمر في قرية الحلوات التابعة لمركز الإبراهيمية محافظة الشرقية وهو الابن الأصغر بين أربعة إخوة هم إسماعيل ومحمد وعلية. توفيت والدته بعد ولادته بأيام وقبل أن يتم عبد الحليم عامه الأول توفي والده ليعيش اليتم من جهة الأب كما عاشه من جهة الأم من قبل ليعيش بعدها في بيت خاله الحاج متولي عماشة. كان يلعب مع أولاد عمه في ترعة القرية، ومنها انتقل إليه مرض البلهارسيا الذي دمر حياته، ولقد قال مرة أنا ابن القدر، وقد أجرى خلال حياته 61 عملية جراحية.

أصيب العندليب الأسمر بتليف في الكبد سببه مرض البلهارسيا، وكان هذا التليف سببا في وفاته عام 1977 م وكانت أول مرة عرف فيها العندليب الأسمر بهذا المرض عام 1956 م عندما أصيب بأول نزيف في المعدة وكان وقتها مدعواً على الإفطار بشهر رمضان لدى صديقه مصطفى العريف.

رحل يوم الأربعاء 30 مارس 1977/3/30 ، وإليكم مجموعة من صوره النادرة مع أهله وأصدقاءه من الوسط الفني :

لبلبة وعبدالحليم

لبلبة وعبدالحليم

شويكار وعبدالحليم حافظ وشكوكو

شويكار وعبدالحليم حافظ وشكوكو

رشدي اباظة وعبد الحليم حافظ

رشدي اباظة وعبد الحليم حافظ

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *