2017-03-29 14:46:10

طرق لتفادي الحمل غير المخطط له

لهن - ينتاب المرأة بعد ميلاد طفلها الأول بعض من مشاعر الخوف والقلق من تكرار تجربة الحمل والولادة مرة أخري علي الرغم من أن حدث استقبال طفل جديد في العائلة يجلب مشاعر الفرحة والسعادة، لكن رحلة المرأة الحامل خلال الشهور التسعة للحمل وبعد الولادة وتكريس الاهتمام والرعاية للمولود الجديد يجعل التفكير في حمل جديد أمر مرهق على المستوي الجسدي والنفسي للأم . لذا فإن التخطيط للحمل السليم قبل الشروع في اتخاذ قرار الإنجاب هو أمر في بالغ الأهمية ولتجنب حدوث حمل غير مرغوب فيه تعرف علي الوسائل التي يمكن استخدامها لمنع الحمل على الأقل لجعل هناك فترة زمنية مناسبة بين أطفالك حتي تتمكن المرأة من التقاط أنفاسها واستعادة حالتها النفسية والصحية. الوسائل الهرمونية : تُعد وسائل منع الحمل الهرمونية هي من أشهر وسائل منع الحمل وتعمل عن طريق منع مبيضي المرأة من الإباضة حيث تكثف الهرمونات المخاط عند عنق الرحم فتمنع الحيوانات المنوية من دخول الرحم وتكون نسبة نجاح تلك الوسيلة مرتفعة في منع الحمل مثلها مثل حبوب منع الحمل التي تتناولها المرأة كل يوم والحقن التي تأخذها المرأة كل بضعة أشهر ولكن لها أيضا أعراض جانبية منها عدم انتظام الدورة الشهرية وزيادة الوزن. الحبوب الطارئة تستخدم في حال فشل الوسائل المعتادة لمنع الحمل او نسيان استخدامها فحبوب منع الحمل الطارئة تستخدم لتقليل فرصة حدوث الحمل غير المخطط له لذا فيُمكن اختيار حبوب منع الحمل الطارئة والاحتفاظ بها بشكل دائم لاستخدامها عند الحاجة , حيث ان استخدامها في الوقت الأقرب للعلاقة الجنسيّة غير محميّة يُسهم في زيادة فعاليّتها . وتعتبر «حبوب كونترابلانII » واحدة من وسائل منع الحمل الطارئة الفعالة والتي يمكن استخدامها خلال 120 ساعة (5 أيام) بعد ممارسة العلاقة الزوجية دون وسيلة لمنع الحمل أو إذا حدث فشل للوسيلة فكلما استخدمت الحبوب بشكل أسرع بعد ممارسة الجنس تكون نتائجها أفضل. ويشار إلي أن 88% من حالات الحمل سيتم منعها في حال تناول قرصين دفعة واحدة من "كونترا بلان" في أقرب وقت وكلما تأخر وقت تناول الحبوب بعد العلاقة كلما تناقصت فعاليتها. ويمكن استخدام تلك الحبوب في أي وقت خلال الدورة الشهرية ولكن لا يجب استخدامه في الفتيات أقل من 16 عاما. ويمكن استخدام الحبوب أثناء فترة الرضاعة فهي لا تؤثر على إنتاج الحليب. الواقي: نسبة فعاليته 79%: 82 هو نوعان أنثوي وذكري، يوضع لمنع الحيوانات المنوية من الوصول للبويضة ويُعتبر من مميزاته أنه يمنع انتقال الأمراض الجنسية ولكن لا يفضل الكثيرون هذه الوسيلة ليس لأنها غير ناجحة تماما فقط ولكن لأنها تتمزق والبعض يعاني من حساسية لمكوناته. التعقيم للرجل والمرأة :بالنسبة للمرأة فهو عبارة عن غلق قناة فالوب؛ بحيث لا تلتقي البويضة مع الحيوان المنوي وبالنسبة للرجل هو غلق القنوات التي تطلق الحيوانات المنوية. وتستخدم تلك الطريقة فقط عندما يقرر الزوجان التوقف عن الإنجاب نهائياً، لذا ينبغي التفكير جيداً قبل الإقدام على هذه الخطوة.