(مصريات فى التكنولوجيا)وراء كل مشروع قصة كفاح
لهن - فاطمة بدار

التكنولوجيا مساحة مليئة بالإمكانيات و ليست مجرد مجموعة أدوات، وعادة ما تعطيك فرصة لإعادة التفكير في كثير من الأمور المُسلّم بها، وإحتفالاُ بالمرأة فى شهر مارس نظم مشترك بالتعاون مع مجموعة مطوري Google بالقاهرة والمعروفة بـ GDG Cairo ، بإستضافة معهد جوتة بالقاهرة، يوماً خاصاً لفتح نقاش عملي وواقعي عن قصص المصريات الناجحات في مجال التقنية والتكنولوجيا، بالإضافة إلى إلقاء الضوء على اهم التحديات والعوائق التي تواجه النساء التقنيات وتجعل مشاركتهم المجتمعية في مجال التقنية محدودة.

وكانت من أبرز المصريات الناجحات فى التكنولوجيا اللاتى شاركن قصص نجاحهن مع الحضور نشارككم بها :

د.نجلاء رزق

ومشروعها Access to Knowledge for Development Center - A2K4D مركز إتاحة المعرفة من أجل التنمية.

د. نجلاء هى أستاذ الاقتصاد والمدير المؤسس لمركز اتاحة المعرفة من اجل التنمية بكلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة.وزميل بهيئة التدريس في مركز بركمان كلاين للانترنت و المجتمع بجامعة هارفارد الأمريكية وزميل منتسب بهيئة التدريس في مادة الملكية الفكرية بكلية هارفارد الامريكية للقانون وزميل في مشروع مجتمع المعلومات بكلية القانون بجامعة ييل الأمريكية.

وبتتركز ابحاثها في مجالات اقتصاديات المعرفة وتكنولوجيا المعلومات والتنمية،مع التركيز على نماذج الأعمال في الاقتصاد الرقمي والملكية الفكرية.
هى عضوة في اللجنة التنفيذية للجمعية الاقتصادية الدولية وعضو مؤسس في الأكاديمية العالمية لإتاحة المعرفة وفي اللجنة التوجيهية لمشروع أبحاث الابتكارالمنفتح في افريقيا، قامت بكتابة الاستراتيجية الوطنية للبرمجيات الحرة و المنفتحة المصدر في مصر.

تولت منصب عميد مشارك للدراسات العليا والبحث العلمي بكلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة ورئيس قسم الاقتصاد بنفس الجامعة، قامت بالتدريس في جامعة كولومبيا وكلية الحقوق بجامعة ييل وجامعة تورنتو.

حصلت علي شهادة الدكتوراه في الاقتصاد من جامعة ماكماستر في كندا، و درجة الماجستير والبكالوريوس مع مرتبة الشرف الممتازة في الاقتصاد من الجامعة الأمريكية بالقاهرة.

رنوة يحيى، مؤسسة مشروع أضِف - Arab Digital Expression Foundation مع زوجها على شعث، بتشتغل علي تمكين الفتية والشباب بطريق تهيئة بيئات للتعليم والتعلُّم ودعم الثقافة الحرة وتطوير المهارات وبناء أدوات معرفية باللغة العربية، باستخدام أدوات رقمية للتعبير عن آرائهم.

أضف بتنظم مجموعة من النشاطات (معسكرات التعبير الرقمي العربي، ومبادرات التعبير الرقمي “متر”، ودِكّة) بتركز على مبادىء حرية التعبير والمشاركة بالمعرفة التي تُستخدم من خلال أدوات رقمية ذات المصادر المفتوحة وبتستهدف شباب من ذوي اختصاصات متعددة وفتية من بلدان عربية مختلفة.

منال أمين، الرئيسة التنفيذية والمؤسسة لشركة أرابايز وإحدى أوائل سيدات الأعمال المصريات في تكنولوجيا اللغة؛ حاصلة على شهادة الليسانس ف العلوم السياسية. وعلى شهادة معتمدة في الترجمة، ولديها الآن أكثر من ثلاثون عامًا من الخبرة في مجال الترجمة والتعريب والتوثيق، غيرأنها أشرفت على كثير من الأجيال الصاعدة من الكاتبين التقنيين والمترجمين.

منال أمين مازالت عضوًا في كثير من الهيئات والمجالس الخاصة بقطاعات التعريب وتكنولوجيا المعلومات المحلية منها والعالمية، كما كانت تشارك دائما كمتحدثة أو كفرد من الحضور في فعاليات التعريب في أنحاء العالم.

انصب اهتمام منال امين بشكل خاص بالتدريب، فبعد تلك الأجيال المدربة تحت إشرافها على الترجمة والتعريب داخل أرابايز، قررت إنشاء أول مركز للتدريب في مصر، يعلم مهارات التعريب وكتابة المحتوى.

تتكاتف أرابايز الآن بشكل تطوعي أيضا مع الجامعات المصرية جنبًا إلى جنب لنشر الوعي بمفهوم التعريب.
كنتيجة لإنجازاتها المتميزة في قطاع خدمات تكنولوجيا المعلومات، رُشحَت لجائزة African ICT عام 2013 وفازت بها؛ كما وضعتها مجلة فوربس الشرق الأوسط في سبتمبر 2014 في المرتبة رقم 77 ضمن أكثر 200 امرأة مؤثرة في الشرق الأوسط.

هى عضوًا فعالًا في رابطة المرأة المصرية المصرح بها من قبل غرفة التجارة العربية الألمانية، وترأست نادي الروتاري لعامي 2014 و2015 كما أصبحت عضوًا في جمعية سيدات أعمال مصر21.

صابرين عاصم واحدة من مؤسسى مشروع Untap والمديرة التنفيذية،

صابرين، استشارية ابتكارات ومدربة. درست إدارة ابتكار في الجامعة الألمانية في القاهرة. وعملت مع كيانات مثل الغرفة الألمانية العربية للتجارة والجامعة الألمانية في القاهرة، ومكتبة الإسكندرية، والهيئة العامة للاستثمار. وعملت أيضاً كاستشارية لعدة شركات مصرية صغيرة ومتوسطة مثل التجارة العادلة مصر، إتقان للحلول الذكية، سبيرولا، المجموعة الهندسية للالومنيوم وغيرهم.

هي أحد مؤسسي والرئيس التنفيذي لشركة Untap LLC، وهي وكالة تعمل على تطوير الابتكارات وتهتم بمجالات الابتكارات المفتوحة و الابتكار التشاركي للمستهلكين. تعمل Untap مع منظمات لتخطيط وتصميم وتنفيذ حملات الابتكار والبرامج التي تقوم على إشراك الموظفين والشركاء والشركات الناشئة، والعملاء والباحثين والطلاب والجمهور بشكل عام.

عبير السيسي هي واحدة من مؤسسى تطبيق إلفز ، وهو أحد التطبيقات التى ذاع صيتها بشدة فى السنوات الاخيرة فى مصر، ويعتمد التطبيق على المزج بين الشات بوت والردود الحقيقة لأشخاص فعليين، وعبير هى واحدة من المسئولين عن الجزء الخاص بردود الأشخاص .

ويعتمد تطبيق إلفز على توصيلك بشات بوت، يبدأ الحديث معك والتعرف عليك، لتخبره بعدها بما ترغب فى البحث عنه، ليقوم بإعطائك ترشيحات مناسبة، ومهمة التطبيق لا تنتهى عند هذا الحد، فمثلا لو أحتجت انك تشترى أى شئ فهو يقدر يطلبها ويشتريها ليك ويضمن توصليها ليك فى الوقت المناسب.

تجربة تطبيق إلفز مش هى التجربة الأولى لعبير، دى تجربتها التانية ومشروعها الاول قامت بتصميمه وعمله وهى فى سن اصغر من دلوقتى، وقدرت تطوره ويبقى ليه فروع فى دول تانية كتير.

 د.نجلاء رزق

د.نجلاء رزق

 رنوة يحيي

رنوة يحيي

 منال أمين

منال أمين

 عبير السيسى

عبير السيسى

صابرين عاصم

صابرين عاصم

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *