علاج سن اليأس بالهرمونات مفيد للقلب

قالت نتائج دراسة جديدة إن النساء اللاتي تعالجن آثار سن اليأس بالهرمونات تجنين ثماراً إضافية هي تحسين صحة القلب، وتقليل مخاطر الإصابة بالأزمات القلبية. وبحسب الدراسة التي أجراها “سيناي ميديكال سنتر” في كاليفورنيا تبين أن العلاج الهرموني لأعراض سن اليأس يقلل تصلّب الشرايين بنسبة 36 بالمائة، ومشاكل الشريان التاجي بنسبة 30 بالمائة.

تتحقق فوائد العلاج الهرموني إذا لم يكن للمرأة تاريخ مع أمراض القلب عُرضت نتائج الدراسة في المؤتمر السنوي الـ 66 لجمعية القلب الأمريكية في واشنطن. وتتضمن مكمّلات العلاج الهرموني لأعراض سن اليأس هرمون الاستروجين مع القليل من هرمون البروجسترون.

ويساعد العلاج الهرموني على تحسين تدفق الدم، وتقليل تراكم الترسبات على جدران الشرايين، خاصة الشريان التاجي. وتتحقق هذه الفوائد إذا لم يكن للمرأة تاريخ مع أمراض القلب.

لذا، حذّرت الدراسة النساء اللاتي تعانين من أمراض في القلب أو سبق لهن الإصابة بأزمة قلبية من تناول العلاجات الهرمونية لأعراض سن اليأس.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *