الجيوب الانفية تسبب الكآبة

كشفت دراسة حديثة أنّ الآلام والأعراض المزمنة لالتهاب الجيوب الأنفية قد تجعل المصابين يتغيبون عن العمل أو الدراسة بسبب الاكتئاب الناتج عن الإصابة وهو السبب الأكبر لتراجع إنتاجيتهم.

قال فريق بحثي في دورية “حوليات الحساسية والربو والمناعة” إن التهاب الجيوب الأنفية المزمن غالباً ما يحدث بسبب عدوى أو تورم في الجيوب الأنفية أو إصابة في الأنف وإن المرض قد يؤثر بشدة في جودة حياته.

أعراض متنوعة
وذكرت الدراسة أنه بالإضافة إلى آلام الوجه وصعوبة التنفس عبر الأنف، يمكن أن تكون هناك أعراض شعورية لالتهاب الجيوب الأنفية المزمن كالاكتئاب وأن العلاج في المستقبل قد يحتاج إلى التركيز أكثر على هذه الأمور.

واعتبر كبير الباحثين في الدراسة أحمد سيداغات، وهو أستاذ مساعد في كلية الطب بجامعة هارفارد في بوسطن، أن هذه النتائج مفاجئة للغاية لأنه لم يتم الربط من قبل بين أحد أعراض التهاب الجيوب الأنفية وتغيّب المرضى عن العمل أو الدراسة”.

ويرى الباحثون أن الإنتاجية المهدرة بسبب تغيّب المصابين عن العمل أو الدراسة أو عدم تفاعلهم مع الناس، وكذلك إنتاجيتهم المهدرة في المنزل بسبب التهاب الجيوب الأنفية تقدر بنحو 10 آلاف دولار لكل مريض في السنة.

ولمعرفة الأعراض المرتبطة بالتغيب عن العمل أو الدراسة جمع فريق الباحثين بيانات 107 بالغين يعانون بشكل مزمن من التهاب الجيوب الأنفية. وتبيّن أن من تحدثوا عن أعراض شعورية بسبب التهاب الجيوب الأنفية كانوا أكثر ميلاً بكثير للتغيب عن العمل مقارنة بمن لم تظهر عليهم هذه الأعراض.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *