2017-03-12 14:48:07

تبت عن علاقتنا وبتمني يكون من نصيبي

مرحبا أنا كنت مع علاقه مع شخص احببته حبه شديدا ولكن هوا لم يحبني وكان يريد فقط يتمتع بي ولما أهلي اكتشف هذا الامر اخذو مني كل شيء كنت اذهب الى الشفه معه وكان دائما يقول لي انه لا يحبني الان لكن عندما نعرف بعض اكثر ونتعرف على بعض اكثر وبعد ذلك نحب بعض لكنه لم يحبني ابدا ذهبت معه الى الشقة لكننا لم نفعل شيئا لكن يعض الاشياء المحرمة وانا اكره نفسي على عملها معه ما زلت بنت والحمد لله لما أهلي اكتشف كلامي غضبو جدا وضربوني ضربا شديد فقلت ان اتكلم معه كي يأتي لخطبتي لكنه عاملني بجفاء وقال لي انو لا تتكلمي معي بعد الان انا جدا انجرحت وانقطعت علاقتي معا نهائيا وتبت إلى الله ف الان أنا أصلي واستغفر الله كثيرا وتبت توبة نصوحه لكني أدعو أن الله يدخلني في قلبه وان يأتي لخطبتي وأنا ادعو على يقين واحس انه سياتي لخطبتي وحتى قمت اتخيل حياتي معه فهل هذا وهم ؟ هل استمر بالدعاء ؟ لأني لا أستطيع أنساه نهائيا أحبه كثيرا مع كل ما فعله وبعض الاحيان أدعو أن يرزقني هوا او شخص أحسن منه ؟ فهل هذا الدعاء جائز ؟ نواف - الكويت    جميل أنك تبت ، جميل أنك عدت إلي الله وندمت وصرت من المصلين المطيعين لله  الملتزمين بطاعته ، والله قادر علي ان يغفر توبتك ويسامحك علي كل ما صدر منك طالما نويت وتبت هذا جانب الله وحده عالم به فلنتركه لله اما بالنسبة لما تطلبينه من الله فهو طلب للأسف يا عزيزتي ساذج جداً ، لماذا ترخصي نفسك وتصري علي النزول بها إلي المنزلة الدنيئة ،لماذا لا تعرفي لنفسك قدرها ، لماذا تطلبي من الله ان يجمعك بمن اهانك وتركك بعدما أخذ منك مالا يستحق لماذا إصرارك ‘لي إذلال نفسك اكثر وأكثر ، الافضل لك ان تطلبي من الله ان يرزقك الزوج الصالح الذي يصونك ويسعدك الافضل ان يكون دعاؤك ان يقدم للك الخير أينما كان و يرضيك به وإن كنت مصرة علي هذا الشخص فليكن دعاؤك اللهم إن كان فيه الخير فقربه مني وإن كان شراً فابعده عني ، فذاك أفضل من أن تطلبي من الله أن يجمعك به وهو لا يحبك يا عزيزتي ليس المهم ان تحبي شخصاً بل المهم أن يحبك هو اولا وقبل كل شيء والأهم من هذا وذاك أن يصونك و يحفظك ويسترك ويعتني بك لا ان يأخذ غرضه منك ثم يقول لك إنه لم يحبك في يوم من الأيام والغريب أنك تعرفين كل ذلك ورغم ذلك تدعين بهذا الدعاء الغريب والمهين في نفس ذات الوقت اصحي يا عزيزتي وانتبهي لنفسك وحافظي علي الجزء اللي باقي من كرامتك واحمدي ربنا علي التوبة ، واحمديه اكتر ان نجاك من هذا الوغد انت بدعاك هذا إلي الله أن يجعله من نصيبك تشبهي شخص عضه كلب لكنه نجا فلما نجا تضرع إلي الله ان يعود إليه هذا الكلب مرة أخري فذاك هو الجنون بعينه ولا توجد فتاة عاقلة تطلب ما تطلبينه الأفضل أن تكملي طريق التوبة وتنفضي عن كاهلك غبار فترة سيئة وتطويها من حياتك ولا تعودي للتفكير فيها مرة أرخي بل تفكري في المستقبل وتطلبي من الله أن يبعدك عن هذا الشخص وان يثبتك علي ما انت عليه .