مصممة الأزياء إلهام العوفي تطلق كنوز إبداعها لعام 2017

أطلقت مصممة الأزياء السعودية الهام العوفي، مجموعتها الجديدة من فساتين السهرة والزفاف، الأسبوع الماضي حفل نسائي فخم، في قاعة الكريستال بمنتجع البيلاجيو في جدة. عبر حفلٍ بهيجٍ ضم كوكبةً من سيدات المجتمع السعودي، المتطلعات إلى عالم التميز والتفرُّد، بحضور نخبةٍ من الإعلاميات الباحثات عن الرقي والجمال لإلقاء الضوء على كل جميلٍ بإبرازه وتوثيقه.
وفي مشهدٍ من مشاهد التألق والإبداع والفن الرفيع، عرضت خلاله عشرون فستاناً، وبدأ الحفل فقراته الشيقة بمقطوعة موسيقية، إيذاناً بإطلاق المصممة السعودية إلهام العوفي، كنوز إبداعها وروائع أعمالها المتمثلة في مجموعتها الجديدة ذات التصاميم الرائعة، وعبر سوق تحتدم فيه المنافسة تؤكد المصممة إلهام العوفي أن ذلك السوق لا يعترف إلا بلمسات الفن والجمال ودقة الخطوط، وأنه لا مكان فيه إلا لعملٍ رائع ومنتجٍ جديرٍ بالاحترام والتقدير، يرقى لتطلعات عالم التصميم.
وتنوه العوفي إلى أنها جعلت مفهوم التجويد والإتقان هدفها الأول وشعارها الأمثل لتصاميمها، متوخيةً أن يكون هذا الهدف شاهداً على تميز أعمالها وروعة منتجها، مشيرةً إلى أن أعمالها جاءت ملبيةً لكل الأمزجة والأذواق مع مراعاة الإلتزام بخصوصية المرأة السعودية، من مقاييس الحشمة التي لا يمكن تجاوزها، مع مواكبة خطوط الموضة التي تناسبنا.
وتقول العوفي أن هذا الحفل يعتبر الأول بالنسبة لها لتعرض من خلاله تصاميمها من فساتين السهرة، بعد عمل دؤوب لأكثر من 10 سنوات، وأردتُ في هذا اليوم الاحتفاء مع الجميع في مجموعتي الجديدة لعام 2017”.
منوهةً إلى أنها ستظل تعتز وتفخر بإعجاب سيدات المجتمع وإشادتهن بتلك الأعمال والتصاميم، مؤكدةً أن الحاضر مشرقٌ بتشجيعهن وأن القادم سيكون أجمل بإذن الله”.
وقالت الممثلة، مؤدية الصوت آلاء تمار “أن حفل إطلاق التشكيلة الجديدة لعام 2017 للمصممة الراقية الهام العوفي كان كلاسيكي جداً، ومناسب للفتاة السعودية التي تبحث دائماً وتتطلع لأن تكون متميزة وسيدة أي حفل، فأوجدت هذه الميزة في التصاميم”.
ووصفت سيدة الأعمال سونا عبد القادر ازيائها بأنها اشبه بلوحة فنية، وقالت ” حين يجتمع الفن والإبداع تظهر هذه المصممة بأزياء تمزج فيها شفافية القلب والروح، وتعتبر مدرسة مستقلة تختلط الألوان وتتموج خطوط يدها لترسم زياً أشبه بلوحة فنية تتأصل فيها حضارة الماضي والحاضر”.
من جهة أخرى قالت مديرة العلاقات العامة والإعلام، ومنسقة الحفل الإعلامية فاطمة آل عمرو: تستحق أن يُحتفى بها وأن تشق طريقها بثقةٍ وقوة، لتتبوأ مكانتها المرموقة، في ذلك العالم الساحر عبر سوقٍ تحتدم فيه المنافسة، إن تصاميمها لم تتجاهل فئة الفتيات الصغيرات بهجة الحاضر وسيدات المستقبل الرائعات، فقد خصت هذه الشريحة الغالية بتصاميم تتسم بالروعة والإبداع، وسعيدة بتواجد زميلاتي الاعلاميات ومن لبى هه الدعوة”

وكالة أخبار المرأة 

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *