الشوكولاتة تحسن الحالة المزاجية

أوضحت دراسة صادرة حديثاً عن جامعة هارفارد الأمركية خطورة الابتعاد عن الكاربوهيدرات فى انظمة الرجيم و أن الرجيمات الصارمة الخالية من الكربوهيدرات قد تؤثّر سلباً على الكتلة العضلية في الجسم، ما يضعف قدرة الجسم على حرق الدهون والتخلّص منها وبالتالى يزداد تراكم الدهون اكثر.

ويعزو الباحثون الأمر إلى أنها تزيد من استهلاك السكر (الجلايكوجين) والماء المختزن في العضل. وتخلص إلى أن اتّباع هذا النوع من الرجيمات يؤدّي إلى اكتساب وزن أكبر بسبب انخفاض معدّل الحرق عمّا كان عليه قبل اتباعها. وممكن يحدث نقص سريع في وزن الجسم خصوصاً في الأسابيع الأولى من اتباع هذه الرجيمات يتراوح معدّله ما بين كيلوجرامين أوثلاثة كيلوجرامات في الأسبوع.

ويعزو الخبراء الأمر إلى تقلّص في كتلة عضل الجسم وهذا غير صحى بالاضافه الى سرعة الإصابة بالاكتئاب والإحباط وتعكّر المزاج، إذ تشير بحوث حديثة إلى أن اتباع الرجيمات الصارمة الخالية من الكربوهيدرات يسبّب الاكتئاب بسبب انخفاض مستوى السكر في الدم.

ويوضح الخبراء العلاقة المباشرة بين تناول المواد السكرية كالشوكولاتة وقطع الحلوى وبين ارتفاع هرمون السيروتونين في المخ والمسؤول عن تحسين الحالة المزاجية والشعور بالسعادة. 

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *