(شباب وشابات بلا أنيميا) حملة للإحتفال باليوم العالمى للمرأة بحضور عدد من الشخصيات العامة
لهن - فاطمة بدار

نظمت جامعة عين شمس حملة (شابات وشباب بلا انيميا) أول أمس الثلاتاء، برعاية كلا من وزارة الشباب والرياضة، والصحة والسكان، والتعليم العالي، وصندوق “تحيا مصر” وشركة ديفارت لاب للادوية، وبرنامج “واحد من الناس”.

 

وذلك للاحتفال باليوم العالمى للمرأة الذى يوافق 8 من مارس من كل عام ، بحضور الدكتور خالد عبدالعزيز وزير الشباب والرياضة، الدكتور أحمد عماد راضى وزير الصحة، الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومى للمرأة والإعلامي الدكتور عمرو الليثى، ود.عمرو حسن مؤسس حملة أنتى الأهم .

وقالت سوزان القلينى - عميد كلية الاداب بجامعة عين شمس - أن فكرة الحملة جاءت بناء على دراسة حول ارتفاع نسب المصابين بمرض الأنيميا بشكل كبير ولكونها المستشارة الإعلامية لوزير الصحة بحثت بشكل متعمق عن المرض، واكتشفت أن الكثيرين لا يدركون مدى خطورته حيث تفقد مصر سنويا أكثر من 6 آلاف سيدة بسبب الأنيميا، ومن هنا استشعرت مدى أهمية توعية شباب الجامعة بمرض الأنيميا وخطورته.

 

وأضافت: أنه لكون كلية الآداب دائما قاطرة تقود التنمية والوعى في مصر قررنا أن تنطلق الحملة من الكلية، حيث أن الانيميا تعتبر مرض صامت لا يشعر المصاب غالبًا بأعراضه لذا تفوق خطورته مرض السرطان ويمكن كذلك أن يؤدى إلى الموت المفاجئ لتأثيره على خصائص الدم فضلًا عن تسببه في ضعف المناعة وقله التركيز وتراجع التحصيل الدراسى للطالب وضعف القدرة الإنتاجية اذ يحدث ضعف في مقومات الجسم للعمل بشكل كبير .

 

وتابعت : تشير إحصائيات منظمة الصحة العالمية إلى نسبة مرض الانيميا في مصر تصل إلى 58% أي أكثر من نصف السكان مصابين بالانيميا وينتشر المرض بشكل خاص في بعض الفئات مثل الحوامل والفتيات والأطفال وبنسبة أقل عند الشباب.

 

وعن أسباب الأنيميا أوضحت :  إلى أن هناك أسبابا عديدة للأنيميا أهمها الأنيميا الناتجة عن خلل في تكوين الدم بالجسم وتحدث نتيجة نقص المتناول من أو قلة امتصاص الجسم للعناصر المكونة لكرات الدم الحمراء ومنها: الحديد: وهو الأكثر شيوعا والبروتين كما في حالات سوء التغذية، فضلا عن نقص بعض الفيتامينات مثل فيتامين ب12 وحمض الفوليك، ويعتمد العلاج على إمداد الجسم بالمواد التي يحتاجها في صورة دوائية وغذائية.

 

وقالت القلينى :  أن هناك نوعا من الأنيميا ناتج عن النزيف وأكثر أسبابها شيوعا تلك الناتجة عن البواسير النازفة والطمث الزائد والحمل المتكرر والإصابة بالديدان الخطافية كالانكلستوما وديدان البلهارسيا أو تعاطي الأسبرين باستمرار الأنيميا الناتجة عن تكسر كرات الدم الحمراء، أنيميا البحر المتوسط، أنيميا الفول، الأنيميا المكتسبة نتيجة نقل الدم غير المتوافق مع الجسم.

 

ومن جانبه ، قال الاعلامى عمرو الليثي : أن هذه الحملة بدأت بجامعة عين شمس، وستستمر بكل مناطق العشوائيات بالقاهرة، ثم المحافظات الأخري عن طريق برنامج واحد من الناس.

تولى رئاسة الفاعليه الدكتورة سوزان القليني عميدة كلية الآداب بجامعة عين شمس، والتي صرحت ان كلمة شابات تقدمت شباب في عنوان الحملة، وهذا اقتراح دكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة، احتفالا باليوم العالمي للمرأة.

 

وطالب الليثى بتخصيص حلقات بعدد من البرامج للتعريف بخطورة هذا المرض والمنتشر فى بين الشباب وفى شتى المحافظات  الشعب المصرى.

 

وحضر اللقاء أيضا  الدكتور العزبي رئيس غرفة صناعة الأدوية، والفنان سامح يسري، وكرمت دكتور سوزان القليني كل الحاضرين، وقدمت لهم درع كلية الاداب كل علي حدا، وقام أيضا دكتور حسين فرج بتقديم الدرع لدكتور سوزان.

 

وانتهى اليوم بفقرة غنائية مع طلاب الكلية للفنان سامح يسرى كما بدأ بعزف موسيقى للطفل على الهراس .

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *