القيلولة تنشط الذهن وتحسن المزاج
لهن:

أثبتت الدراسات أهمية القلولة أثناء فترة الظهيرة، لذلك على الأم أن تحرص أن تعود أسرتها على الاستفادة من هذه الساعات لاستعادة الحيوية والنشاط.

أظهر استطلاع للرأي أجرته مجلة أمريكية أن الرجال الأمريكيين يأخذون قيلولة أكثر من النساء، موضحة أن القيلولة مفيدة للصحة وأن النوم لحوالي 90 دقيقة خلال النهار ينعش الذاكرة ويساعد على التركيز أكثر.

وأوضح الدكتور مجدي بدران عضو جمعية الحساسية والمناعة علي أهمية الحصول علي قسط وافر من النوم “القيلولة” بعد تناول الغذاء حيث تؤدي إلي تجديد النشاط ويزيل التوتر والآثار السيئة لهرمونات الغضب.

مشيراً على أن فترة القيلولة تتراوح ما بين 20 إلي 40 دقيقة، مؤكدا أن المشاهير كانوا يحرصون علي القيلولة أمثال نابليون بونابرت والرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك وتشرشل رئيس وزراء بريطانيا الأسبق.

تعزز قدرة الدماغ

وكشفت دراسة أمريكية عن أن القيلولة ليست مفيدة فقط لإراحة الجسد وإزالة التعب بل لتعزيز قدرة الدماغ على الاحتفاظ بالمعلومات الجديدة التي يكتسبها الإنسان.

وتبين لفريق باحثين أميركيين أن الذين ناموا من بين مجموعة متطوعين لفترة 90 دقيقة في اليوم كانت مستوياتهم في اختبارات الإدراك أفضل من تلك التي لنظرائهم الذين ظلوا يقظين خلال اليوم.

وعرضت نتيجة هذه الدراسة خلال مؤتمر علمي في كاليفورنيا، وذكر الدكتور ماثيو وولكر من جامعة كاليفورنيا في بيركلي أن النوم ضروري لأنه “يأخذك إلى أبعد من المكان الذي كنت فيه قبل القيلولة”.

وأفادت دراسة أجرتها مؤخراً جامعة كاليفورنيا أن الدماغ قد يحتاج للنوم من أجل الاحتفاظ بالذكريات على المستوى القصير ولخلق ” مساحة” تساعد على ترسيخ المعلومات التي تعلمها الإنسان.

يحسن نفسية طفلك

ومن ناحية أخرى كشفت دراسة أمريكية أن نوم القيلولة يعمل بشكل فعال على تحسين الحالة النفسية للأطفال

وأوضح الباحثون أن جميع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين أربعة وخمسة أعوام لا ينامون في فترة الظهيرة وهؤلاء يميلون لإظهار أداء وظيفي سيىء من الناحية النفسية.

وقام الباحثون بفحص تأثير نوم القيلولة في عينة مكونة من 62 طفلاً لم ينم 23 بالمئة منهم وقت الظهيرة.
ورغم أن الفترة الإجمالية للنوم على مدار 24 ساعة لا تفرق بين الأطفال الذين يأخذون قسطاً من النوم أثناء فترة الظهيرة وهؤلاء الذين لم يناموا، إلا أن التقديرات السلوكية التي قام بإكمالها مسؤولو الرعاية.

وقد أظهرت أن الأطفال الذين لا يحصلون على نوم في فترة القيلولة بدت عليهم أعراض النشاط الزائد والقلق والاكتئاب.

تجديد للنشاط

ويكفي النوم لحوالي عشرين دقيقة قبل الانطلاق برحلة بالسيارة لتحفيز الحواس علي العمل واليقظة ويقي من حوادث المرور التي قد يكون بعضها قاتلاً.

وبحسب دورية “ذي هارفارد منز هيلث ووتش” الطبية، فإن النوم لهذه الفترة يزيد اليقظة وينشط حركة الجسم ويجعل المزاج أفضل.

وأشارت الدراسة إلي أن النوم خلال النهار لأكثر من 40 دقيقة قد يربك عادات النوم ليلاً ويؤدي إلي الاستيقاظ المتكرر.

ونصحت الدراسة بأخذ قيلولة يومياً بين فترة الظهيرة والساعة الرابعة من بعد ظهر اليوم نفسه، وعدم النوم لأكثر من 20 أو 40 دقيقة لأن ذلك قد يربك عادة النوم ليلاً، كما نصحت بأخذ ما بين 10 و 15 دقيقة للاستيقاظ تماما استعداداً للبدء في يوم عمل جديد بنشاط وحيوية.

تفيد القلب

ولفتت دراسة يونانية الانتباه إلى أن أخذ القيلولة ثلاث مرات في الأسبوع مفيد لقلب الرجال ويقلل بشكل كبير من الوفيات الناجمة عن الأمراض القلبية.

وأوضحت نتائج الدراسة التي نشرت في الولايات المتحدة أن الأشخاص الذين يأخذون القيلولة بانتظام، أي بمعدل 30 دقيقة علي الأقل ثلاث مرات في الأسبوع، هم أقل تعرضاً لوفاة مرتبطة بأمراض قلبية من أولئك الذين لا يتبعون هذه العادة.

وذكر البروفسور ديميتريوس تريخوبولوس، أحد واضعي الدراسة التي نشرتها المجلة الأمريكية اركايفز اوف انترنل ميديسين، أن الدراسة الواضحة هي لا تترددوا في أخذ القيلولة إذا اتيحت لكم الفرصة.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *